كييف: ارتفاع عدد قتلى الهجمات الروسية إلى 23 قتيلا

خلود محمد
اخبار
كييف: ارتفاع عدد قتلى الهجمات الروسية إلى 23 قتيلا

أعلنت وزارة الداخلية الأوكرانية في كييف أن عدد قتلى الهجمات الروسية ارتفع إلى 23 شخصا بحلول مساء اليوم الجمعة.

وبحسب السلطات المحلية، كان هناك 4 أطفال من بين القتلى. ويبحث عمال الإغاثة عن ضحايا محتملين آخرين تحت الانقاض . وهناك 18 شخصا أصيبوا بجروح، ويتلقى 9 منهم العلاج في المستشفى.

وفي وقت سابق اليوم الجمعة، أدان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي عبر موقع تويتر ما وصفه بأنه “ليلة رعب روسية”، عقب وابل من الهجمات الصاروخية الروسية.

وكتب زيلينسكي، بصورة منفصلة، عبر تطبيق تليجرام: “يواصل الغزاة إثبات أن الهدف الرئيسي لهذه الحرب هو الرعب والقضاء على الأوكرانيين، وكل ما هو أوكراني”.

وقال الرئيس إن 10 مبان سكنية تعرضت للقصف بمدينة أومان، بمنطقة تشيركاسي، في وسط أوكرانيا، ولاحقا نشر صورا عبر وسائل التواصل الاجتماعي تظهر الدمار.

وأشارت السلطات إلى أن امرأة وطفلا لقيا حتفهما خلال القصف الليلي في مدينة دنيبرو.

وأضاف زيلينسكي: “يمكن إيقاف الشر الروسي عن طريق الأسلحة، إن المدافعين لدينا يقومون بذلك. ويمكن وقفه عن طريق العقوبات، لا بد من زيادة العقوبات الدولية”.

في الوقت نفسه قالت السلطات المحلية لمدينة دونيتسك الأوكرانية بشرق البلاد، والخاضعة لسيطرة روسية، اليوم الجمعة، إن قصفا تعرضت له المدينة، تسبب في مقتل سبعة أشخاص وإصابة 19 آخرين.

وجاء القصف بعد وقت قصير من إعلان حلف شمال الأطلسي (ناتو) أن الدول الأعضاء والشركاء قاموا بتسليم أوكرانيا 230 دبابة و أكثر من 1550 مركبة ” ومجموعة كبيرة من الذخيرة” خلال الشهور الأخيرة لتعزيز دفاعات كييف.

ووصلت اليوم الجمعة ، أول ست دبابات من إجمالي 10 دبابات قتالية رئيسية إسبانية من طراز ليوبارد على متن سفينة نقل في ميناء بولندي ، حسبما أفادت وزيرة الدفاع الإسبانية مارجريتا روبلز.

وأكدت روبلز في اجتماع مع نظيريها من ألمانيا وفرنسا، بوريس بيستوريوس وسيباستيان ليكورنو، في العاصمة الإسبانية مدريد، :” بالدفاع عن أوكرانيا، نحن لا ندافع فقط عن السلامة الإقليمية للبلاد وسيادتها، ولكننا ندعم أيضا الحق في الدفاع المشروع عن النفس المنصوص عليه في ميثاق الأمم المتحدة”.

من ناحية أخرى ، أعلن وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف اليوم الجمعة، أن الاستعدادات للهجوم الأوكراني المقرر خلال فصل الربيع الذي تم الكشف عنه منذ فترة طويلة، أوشكت على الاكتمال، وذلك بعد ليلة من الضربات الروسية المتجددة.

وقال ريزنيكوف في مؤتمر صحفي في كييف اليوم الجمعة،إنه :” بشكل عام، نحن مستعدون بالفعل بنسبة كبيرة”، ومع ذلك، لم يكشف عن تفاصيل محددة لأسباب أمنية.

وقال الوزير الأوكراني إن:” أنظمة التكنولوجيا ذاتها تم الإعلان عنها وإعدادها وتسليمها بشكل جزئي”. ومع ذلك ، فإنه بالنسبة لبعض أنظمة الأسلحة ، لم يكتمل بعد تدريب الجنود الأوكرانيين عليها، ولكن بعد ذلك ، سيتم تجميع الجنود مع وسائل التكنولوجيا العسكرية في مكان الانتشار.

المصدر: www.masrawy.com