فتاة غائبة عن الوعي داخل سيارتها وبتفتيشها كانت الصدمة

خلود محمد
اخبار
فتاة غائبة عن الوعي داخل سيارتها وبتفتيشها كانت الصدمة

عثرت قوات الأمن في الكويت، على فتاة في حالة غير طبيعية فاقدة الوعي داخل سيارتها بأحد المواقف على شاطئ الخليج، وبتفتيشها عثر بحوزتها على سلاح أبيض “ساطور” ومواد مخدرة وأدوات تعاط.

تفاصيل الواقعة

وفي التفاصيل،- حسب صحيفة الأنباء- فإن بلاغا ورد لغرفة عمليات وزارة الداخلية بالكويت يفيد بوجود فتاة غائبة عن الوعي داخل سيارة متوقفة على شاطئ بحر شرق.

وعلى الفور توجه رجال دوريات إسناد مديرية أمن العاصمة لموقع البلاغ، حيث تبين ان الفتاة نائمة بعد تعاطيها مواد مخدرة، فتم إنزالها من السيارة حيث عثر بحوزتها على مواد مخدرة وأدوات تعاط وسلاح أبيض “ساطور”.

استنفار بوزارة الداخلية الكويتية

على الجانب الآخر، شهدت وزارة الداخلية في الكويت، حالة من الاستنفار منذ يومين على إثر العثور على 4 جثث في أماكن متفرقة في ظروف غامضة.

وحسب إعلام محلي، فإن إحداى هذه الجثث لمواطنة كويتية في منطقة الجهراء واثنتين لمواطن وآخر من غير محددي الجنسية يحمل جواز سفر سيرلانكي في بناية قيد الإنشاء في منطقة ميدان حولي والرابعة لمرأة مجهولة ذات ملامح آسيوية عُثر عليها ملقاة في منطقة صحراوية بالقرب من طريق الأرتال.

شبهة جنائية

ونقلت “الجريدة” الكويتية عن مصدر مسؤول، أن مسؤول قسم الحوادث في مستشفى الجهراء أبلغ عن وصول مواطنة بالعقد الثالث من عمرها متوفاة إلى مستشفى الجهراء وبدت عليها آثار عنف.

وأشار إلى أنه وفور تلقي البلاغ انتقل رجال الأمن ورجال المباحث إلى المستشفى لمعاينة الجثة.

وأضاف المصدر أن أطباء قسم الحوادث أبلغوا رجال الأمن عن وجود شبهة جنائية أدت إلى الوفاة، لافتاً إلى أن رجال الأمن استدعوا رجال الأدلة الجنائية والطبيب الشرعي ووكيل النائب العام الذي أمر برفع الجثة وإحالتها إلى إدارة الطب الشرعي لتحديد سبب ووقت الوفاة.

وأوضح المصدر أن المعاينة الأولية للجثة من قبل الطبيب الشرعي دلت على وجود آثار خنق مما تسبب في الوفاة.

وأشار إلى أن رجال الأمن تحفظوا على شخصين من أقارب المواطنة والذين أحضروها إلى المستشفى.

القضية الثانية

قال المصدر إن غرفة عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغاً من مواطن أفاد من خلاله عن وجود جثة ملقاة في منطقة صحراوية بالقرب من طريق الأرتال، لافتاً إلى أنه وفور تلقي البلاغ انتقل رجال الأمن إلى الموقع وشاهدوا الجثة التي بدت عليها آثار حروق وكدمات وتعذيب.

وأضاف المصدر أن رجال الأمن استدعوا رجال الأدلة الجنائية والطبيب الشرعي ووكيل النائب العام، مشيراً إلى أن المعاينة الأولية للطبيب الشرعي دلت على وجود شبهة جنائية أدت إلى وفاة المرأة ذو الملامح الآسيوية.

ولفت إلى أن وكيل النائب العام أمر برفع الجثة وإحالتها إلى إدارة الطب الشرعي لتحديد سبب ووقت الوفاة وتحديد هوية صاحبة الجثة وكلف رجال المباحث باجراء التحريات اللازمة حول القضية.

 

المصدر: alwatannews.net