«طيران السلام» تحلق بأولى رحلاتها من الفجيرة إلى صلالة

هيام القحطاني
سياحة
«طيران السلام» تحلق بأولى رحلاتها من الفجيرة إلى صلالة

 

دشنت طيران السلام أولى رحلاتها من مطار الفجيرة إلى مدينة صلالة في عُمان، الوجهة الثانية بعد مسقط، وذلك ضمن شراكة بين سلطات المطار والشركة، والهادفة لزيادة الوجهات، بعد الإقبال الكبير الذي حظيت بها هذه الرحلات، التي انطلقت في الثاني عشر من يوليو/ تموز الجاري من مطار الفجيرة إلى 18 وجهة عالمية.

وقال الكابتن إسماعيل البلوشي مدير مطار الفجيرة في تصريح ل«الخليج»: «بعد النجاح والإقبال الكبيرين من المسافرين على طيران السلام من الفجيرة إلى وجهات عالمية، دشنا هذه الرحلة، تلبية للطلب المتزايد من المسافرين في مدن ومناطق الساحل الشرقي، حتى يتسنى لهم الاستمتاع بموسم خريف صلالة».

وأضاف أن أولى الرحلات كانت كاملة العدد، وأن إدارته بالتنسيق مع إدارة الشركة، قررت إضافة رحلة ثانية، ليصبح جدول السفريات يومي الخميس والأحد من الفجيرة إلى صلالة أسبوعياً، وأن الوجهة الجديدة، تشكل إضافة نوعية إلى وجهات الشركة ال 18، فيما يدرس المطار والشركة حالياً، إضافة وجهات أخرى جديدة، سيعلن عنها الأسبوع المقبل.

وحضرت «الخليج» تدشين أولى رحلات الشركة بين الفجيرة وصلالة، حيث عاينت سرعة الإجراءات وسلاستها لتخليص معاملات المسافرين، الذين اكتظ بهم المطار، وأعربوا عن سعادتهم بأن أُتيحت لهم فرصة السفر السهل والآمن إلى صلالة، إحدى وجهاتهم السياحية المفضلة خلال الصيف، وأشادوا بالخدمات المتميزة التي قدمها المطار وسهولة الإجراءات.

انطباعات المسافرين

يقول المواطن راشد سعيد الشحي من رأس الخيمة: «وفّرت علينا هذه الرحلة الجهد والمشقة، للوصول جواً إلى صلالة في مدة لا تتجاوز الساعة والنصف، حيث كنا في السابق نقطع هذه المسافة، في أكثر من 13 ساعة براً، في رحلة شاقة ومحفوفة بمخاطر حوادث الطرق.

ويضيف: لقد وفّر لنا المطار خدمات جيدة كالمواقف المجانية، وسهولة الوصول إلى كاونترات المطار، كما أن المسافة بين المواقف وحتى الصعود إلى الطائرة لا تتجاوز المئة متر.

ويقول محمد عبدالله الشحي ومحمد سعيد الشحي من دبا الفجيرة: «صلالة وجهتنا المفضلة، كنا نعاني في السنوات السابقة الوصول إليها، أما اليوم وبعد تدشين أولى الرحلات جوا، باتت هذه الرحلة سهلة، ما يحفزنا لزيارتها مراراً».

ويقول شريف الملا: «أستطيع وصف تجربة السفر الأولى عبر هذا المطار بالممتعة، من خلال سرعة إنجاز المعاملات في كاونتر المغادرين وقسم الجوازات والترحيب من قبل الموظفين وحرص المسؤولين على أداء افضل الخدمات، حيث يتميز المطار بأقسامه المريحة من السوق الحر وقاعة السيجي الفخمة المخصصة لاستقبال المسافرين، كما إن قرب المطار من صلالة يلعب دوراً مهماً لتوفير الوقت والجهد للوصول إليه».

ويرى مالك سعيد الشحي أن تجربة السفر من مطار الفجيرة مشجعة، نظراً لخدمات المطار المتميزة ومرافقه الداخلية المريحة.

وكان «طيران السلام»، دشّن أولى رحلاته من مسقط إلى الفجيرة، في وقت سابق من يوليو/ تموز الجاري.

المصدر: www.alkhaleej.ae