«صحة دبي» تنال اعتماد برنامج الامتياز والإقامة للطب

صالح الكسادي
صحة
«صحة دبي» تنال اعتماد برنامج الامتياز والإقامة للطب

 

نالت هيئة الصحة بدبي اعتماد المعهد الوطني للتخصصات الصحية لبرنامج الامتياز للطب، والذي يعد الاعتماد الأول على مستوى دولة الإمارات في هذا المجال، بوقت تواصل فيه الهيئة تطبيق أعلى معايير التدريب وأحدث أساليب التنمية المهنية والممارسات الطبية العالمية وتوفير أفضل فرص التدريب وخاصة للأطباء الجدد، وذلك بهدف الارتقاء بمهنة الطب ورفد القطاع الصحي في دبي بالكفاءات والخبرات المميزة.

وقال عوض صغير الكتبي المدير العام لهيئة الصحة، خلال استلامه درع الاعتماد المؤسسي بدبي، إن الهيئة تولي الكوادر البشرية وخاصة الطبية والطبية المساندة والفنية جل اهتمامها إيماناً منها بأن العنصر البشري هو أساس التطوير وهو قائد دفة عمليات التحديث والتحولات التي يشهدها القطاع الصحي في دبي.

وأشار إلى حرص الهيئة على توفير برامج تدريبية متميزة تواكب المستجدات السريعة على الساحة الصحية الدولية سواء المتعلق منها بالعلوم الطبية أو التقنيات أو الأساليب المهنية وذلك لتمكين جميع المهنيين الصحيين لاسيما الأطباء الجدد من أداء أدوارهم في منظومة الرعاية الطبية بكل فاعلية وتمكينهم كذلك من أدوات الابتكار والتجديد في الممارسات الطبية والمهنية بشكل عام.

وذكر أن حصول هيئة الصحة بدبي على هذا الاعتماد رفيع المستوى من المعهد الوطني للتخصصات الصحية، يُعد خطوة مهمة على طريق خطط الإعداد والتأهيل المهني للأطباء التي تنفذها الهيئة، فيما أشاد بالدور الكبير الذي يقوم به المعهد في سبيل الارتقاء بمستوى مهنة الطب واصفاً تعاون الهيئة والمعهد في هذا الجانب بالمميز والمثمر.

وثمن الكتبي استجابة القطاع الصحي الخاص لمبادرات «صحة دبي» بشكل عام ومبادرة تدريب أطباء الامتياز على وجه التحديد، مؤكداً أن ذلك يصب مباشرة في خدمة مهنة الطب ومصلحة الأطباء وأيضاً مصلحة المرضى.

وأشاد الدكتور محمد الحوقاني الأمين العام للمعهد الوطني للتخصصات الصحية بمستوى التدريب والتعليم الطبي في المستشفيات الخاصة المشاركة تحت مظلة هيئة صحة دبي، لافتاً إلى أهمية إشراك القطاع الخاص في منظومة التدريب وتطوير الكوادر الصحية في الدولة من أجل رفع مستوى ونوعية التعليم الطبي العالي وبرامج التدريب التخصصي التي تساعد على تطوير الرعاية الصحية.

من جانبها، قالت الدكتورة وديعة محمد مديرة إدارة التعليم الطبي والأبحاث في الهيئة: «في ضوء التنسيق الذي تم بين صحة دبي والمستشفيات حصلت عدة مستشفيات خاصة على تصريح اعتماد المنشآت التدريبية واندرجت تحت مظلة هيئة الصحة بدبي كجهة راعية لبرنامج الامتياز منها: المستشفى الأمريكي ومستشفى ميدكير واستر والسعودي الألماني ومستشفى الدكتور سليمان الحبيب ومستشفى فقية الجامعي ومستشفى زليخة دبي».

وذكرت أن شهادة إكمال التدريب ستصدر من هيئة الصحة بدبي في نهاية العام الأكاديمي، وذلك ضمن القوانين واللوائح والنظم المتبعة لدى الهيئة، موضحة أن هذه الخطوة ستمنح فرصة التدريب لشريحة أكبر من خريجي كليات وجامعات الطب وفتح المجال أمامهم للانضمام إلى برنامج سنة الامتياز في إمارة دبي والذي بدوره يؤهلهم لممارسة الطب والانضمام بعدها إلى برامج الإقامة والدراسات العليا.

ونوهت بأن التقديم على خدمة اعتماد المنشآت التدريبية سيكون عن طريق البريد الإلكتروني [email protected]. مشيرة إلى أنه فيما يتعلق بالراغبين بالالتحاق في برنامج سنة الامتياز من خريجي الطب، فسيتم الإعلان عن فتح باب التسجيل عن طريق الموقع الإلكتروني وقنوات التواصل الاجتماعي الخاصة بالهيئة.

المصدر: www.alkhaleej.ae