ستصبح مثل واتساب وماسنجر.. ماسك يعلن عن مفاجأة جديدة في منصة إكس

منيرة الطيار
تكنولوجيا
ستصبح مثل واتساب وماسنجر.. ماسك يعلن عن مفاجأة جديدة في منصة إكس

أوضح ماسك أن الخدمتين ستكونان متوافرتين على الأجهزة العاملة بأنظمة “أندرويد” و”آي أو إس”، إضافة إلى أجهزة “ماك” والكمبيوتر الشخصي (بي سي)، ولا يحتاج استخدامها إلى رقم هاتف.

تطبيق شامل متنوع الأغراض

وأعلن ماسك والمديرة العامة الجديدة للمنصة ليندا ياكارينو في يوليو/تموز الفائت تغيير اسم “تويتر” إلى “إكس”، مؤكدين أن الشبكة ستصبح تطبيقاً شاملاً متنوع الأغراض مستوحى من منصة “وي تشات” في الصين، تتيح لمستخدميها التواصل الاجتماعي وإدارة شؤونهم المالية في آن واحد.

وحصلت ذراع “إكس” للمدفوعات “تويتر بايمنتس”، الإثنين 28 أغسطس/آب من سلطات ولاية رود آيلاند الأمريكية على ترخيص “مهم” يجيز إرسال عملات، ما يخولها “المشاركة في الأنشطة المتعلقة بالعملات المشفرة” كالتداول والمحافظ والمدفوعات، وفق ما أفاد هذا الأسبوع موقع “كوين واير” المتخصص في العملات المشفرة، بحسب “فرانس 24”.

وأوضح الموقع أن هذا الترخيص يمكّن “إكس” من “تخزين الأصول الرقمية ونقلها وتسهيل تبادلها بشكل آمن نيابة عن مستخدميها”.

“انخفاض كبير في الإيرادات”
ومنذ أن اشترى ماسك “تويتر” في أكتوبر/تشرين الأول 2022، تراجع النشاط الإعلاني للمنصة، إذ نأى المعلنون بأنفسهم عنها بسبب أسلوب إدارته وعمليات الصرف الجماعي للموظفين المعنيين بالإشراف على المحتوى.

كان ماسك قد قال في نوفمبر/تشرين الثاني 2022، إن تويتر تعاني من “انخفاض كبير في الإيرادات”، مع إحجام المعلنين عن الإنفاق، وسط مخاوف حيال إدارة المحتوى.

ورد الملياردير على ذلك باعتماد نهج جديد يتمثل في توسيع قاعدة الاشتراكات لقاء رسم مالي، مما أثار انتقاد عدد كبير من المستخدمين بسبب الرسوم الجديدة، فضلاً عن التغييرات في الإشراف على المحتوى وعودة الحسابات اليمينية المتطرفة التي كانت قد حُظرت سابقاً.

ولطالما أثار إيلون ماسك الجدل بقراراته، منذ أن استحوذ على تويتر، في أكتوبر/تشرين الأول 2022، إذ سرّحت الشركة في مطلع نوفمبر/تشرين الثاني 2022، حوالي 3700 موظف، في إجراء لتخفيض النفقات اتخذه ماسك، الذي اشترى الشركة مقابل 44 مليار دولار.

كذلك ألغى ماسك شعار “تويتر” الشهير، مستعيضاً عن الطائر الأزرق بحرف “إكس” أبيض.

كما قال ماسك أيضاً إن منصة إكس للتواصل الاجتماعي التي يملكها، والمعروفة سابقاً باسم “تويتر”، ستلغي خاصية الحماية التي تتيح للمستخدمين حظر حسابات أخرى، في خطوة أخرى مثيرة للجدل للشركة التي اشتراها العام الماضي.

وتسمح خاصية الحظر على منصة إكس لأي مستخدم منع حسابات معينة من التواصل معه أو رؤية منشوراته أو متابعته.

المصدر: www.alsumaria.tv