بعد استبعاد يوفنتوس.. فيورنتينا يعلن مشاركته في دوري المؤتمر الأوروبي

طارق فهد
رياضة
بعد استبعاد يوفنتوس.. فيورنتينا يعلن مشاركته في دوري المؤتمر الأوروبي

 

أعلن نادي فيورنتينا مشاركته في دوري المؤتمر الأوروبي بالموسم المقبل.

أعلنت لجنة الانضباط في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) استبعاد يوفنتوس من دوري المؤتمر الأوروبي.

وجاء السبب انتهاكات قوانين اللعب المالي النظيف.

وكان فيورنتينا قد أنهى الدوري الإيطالي في المركز الثامن خلف يوفنتوس صاحب المركز السابع ولذلك أصبح هو ممثل إيطاليا في البطولة بدلا منه.

فيورنتينا هو وصيف النسخة السابقة من البطولة بعد أن خسر المباراة النهائية ضد وست هام بهدفين مقابل هدف.

وفرضت اللجنة على يوفنتوس غرامة قدرها 20 مليون يورو (10 ملايين مشروطة بحسب البيانات المالية لسنوات 2023 و2024 و2025 تُدفع إذا لم يتمثل النادي لمتطلبات المحاسبة وفقا لتراخيص الاتحاد الأوروبي).

ولم يتحدد بعد هوية الفريق المشارك من إيطاليا في بطولة دوري المؤتمر الأوروبي.

والأقرب سيكون فيورنتينا الذي أنهى الموسم الماضي في المركز الثامن، وخسر نهائي النسخة الماضية أيضا.

كما قررت تغريم تشيلسي 10 ملايين يورو بسبب التقارير المالية غير المكتملة بين عامي 2012 و2019.

تفاصيل مأساة يوفنتوس

تناولت عدة مصادر إعلامية أوروبية توصل يوفنتوس لاتفاق مع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم “يويفا” لتفادي عقوبات أكبر في الموسم بعد المقبل (2024-2025).

ويقضي ذلك الاتفاق بمعاقبة يوفنتوس بالاستبعاد من كافة المسابقات الأوروبية للموسم الجديد 2023-2024.

ويأتي ذلك لتفادي عقوبة الاستبعاد من بطولة أوروبية أكبر في موسم 24-25، حيث يسعى يوفنتوس للعودة إلى دوري أبطال أوروبا.

ووفقا لصحيفة “كورييري ديلو سبورت”، سيأخذ يوفنتوس عقوبة الحرمان في الموسم المقبل مضحيا بالبطولة الأوروبية الثالثة والأقل شأنا، لضمان عدم إفسادها للموسم الذي يليه.

وتأتي تلك العقوبة كنتيجة لقضية المكاسب الرأسمالية الوهمية، التي عصفت بموسم البيانكونيري الماضي، وأسفرت عن معاقبته بخصم 10 نقاط، قتلت كل آماله في اللحاق بمقعد مؤهل لدوري أبطال أوروبا.

وأنهى يوفنتوس الموسم في المركز السابع برصيد 62 نقطة، بينما كان الرابع ميلان يبتعد عنه بـ 8 نقاط فقط.

ووفقا لسكاي سبورتس فإن يوفنتوس قد عقد صفقة مع المحكمة الفدرالية الإيطالية مقابل الإقرار بالذنب الذي ارتكبه مسؤولي النادي السابقين في القضية الثانية المتعلقة برواتب اللاعبين مقابل الاكتفاء بعقوبة فرض غرامة مالية وعدم خصم نقاط إضافية من رصيده.

وغُرم يوفنتوس بدفع 718 ألف يورو، عوضا عن خصم نقاط جديدة الموسم المقبل حسب التقارير.

وقبل جميع المسؤولين عقد الصفقة فيما عدا أندريا أنييلي رئيس النادي السابق الذي رفض التوقيع على الصفقة ولذلك قررت المحكمة إزالة منصبه بشكل نهائي مع إقامة محاكمة مخصصة له يوم 16 يونيو المقبل.

وضمن الصفقة لن يطعن يوفنتوس على القرار السابق بخصم نقاطه مقابل عدم فرض عقوبة خصم نقاط إضافية من رصيده.

وأنهى يوفنتوس جميع القضايا المتهم فيها النادي قبل بداية الموسم الجديد ليضمن عدم خصم نقاط جديدة وليدخل الموسم بدون مشكلات أو احتمالية التعرض لأي عقوبات جديدة.

المصدر: www.filgoal.com