القبض على منفذي اغتيال مدير برنامج الغذاء العالمي في تعز اليمنية

خلود محمد
اخبار
القبض على منفذي اغتيال مدير برنامج الغذاء العالمي في تعز اليمنية

 

أعلنت الأجهزة الأمنية في محافظة تعز، جنوب غربي اليمن، اليوم السبت، ضبط منفذي اغتيال منسق برنامج الغذاء العالمي.

وقالت الأجهزة الأمنية التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، في بيان “إنها ضبطت منفذي جريمة اغتيال مؤيد حميدي (أردني الجنسية)، في مدينة التربة جنوب محافظة تعز”.

وأضافت في بيان لها، أن الأجهزة الأمنية “ضبطت المنفذين المباشرين لجريمة الاغتيال، و10 آخرين ضمن خلية خططت لاغتيال مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي ظهر، أمس الجمعة، أمام أحد المطاعم بمدينة التربة”.

وأشارت إلى أنها باشرت التحقيق مع أعضاء الخلية لمعرفة دوافع ارتكاب الجريمة، من دون ذكر مزيد من التفاصيل.

الناطق باسم أمن #تعز المقدم أسامة الشرعيي: القبض على العنصرين المنفذين لجريمة اغتيال مؤيد حميدي رئيس فريق برنامج الأغذية العالمي في مدينة التربة و 10 آخرين مشتبه بانتمائهم للخلية المنفذة .

 وكان مستشار مدير أمن محافظة تعز، يحيى العتواني، أفاد في وقت سابق بأنه تم التعرف على هوية منفذي الهجوم الذي أدى لمقتل رئيس فريق برنامج الأغذية العالمي، مضيفاً أن الأجهزة الأمنية تقوم بتعقبهم، مؤكداً أن الأجهزة المختصة لديها خطة محكمة لتأمين مسؤولي المنظمات الدولية.

وكانت قوات الأمن في تعز حركت حملة مشتركة مكونة من قوات الأمن الخاصة، والشرطة العسكرية، والأمن العام، والنجدة إلى جانب جنود من اللواء رابع مشاة جبلي، للبحث عن المتورطين في عملية الاغتيال.

وأمس الجمعة، قتل ممثل الغذاء العالمي في تعز، مؤيد حميدي، برصاص مسلح مجهول في مدينة التربة، وتسبب إطلاق النار بإصابة آخرين من بينهم مرافق حميدي، وهو يمني الجنسية.

 وقوبلت عملية اغتيال حميدي في تعز، بإدانات محلية ودولية واسعة.

وأصدرت وزارة الداخلية اليمنية، اليوم السبت، تعميماً لكافة الجهات المعنية وإدارة الشرطة في المحافظات ضمن نطاق نفوذ الحكومة، ومدير عام المنافذ والمطارات اليمنية، للقبض على المتهم الرئيس في اغتيال مدير برنامج الغذاء العالمي بمحافظة تعز.

وقضى التعميم بسرعة القبض على المدعو أحمد يوسف الصرة، والمطلوب لدى شرطة محافظة تعز في قضية قتل المجني عليه مؤيد عبيدو ناصر أردني الجنسية، يعمل رئيس فريق برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة في تعز.

وشدد وكيل وزارة الداخلية اليمنية، اللواء محمد الأمير على أهمية سرعة البحث والتحري، وضبط المتهم ومنع خروجه من أرض الوطن وإدراج اسمه ضمن القائمة السوداء، وقوائم المطلوبين أمنياً وجنائياً.

وفي السياق ذاته، أوضحت مصادر لموقع “نافذة اليمن” الإخباري، أن العنصر الإرهابي المدعو أحمد يوسف الصرة، انتقل بين معسكرات أبو بكر الجبولي وأمجد الزبير، وبحسب المصادر فإن القاتل اختفى في السجن لأيام قليلة قبل عام في تعز، قبل أن تفرج عنه السلطات الأمنية التابعة للإخوان.

  ويشار إلى أن هذا هو ثاني مسؤول دولي يتم اغتياله في تعز منذ أبريل 2018، حين قتل موظف لبناني يعمل في الصليب الأحمر بنيران مسلحين مجهولين في منطقة الضباب، عند المدخل الجنوبي الغربي لمدينة تعز.

المصدر: www.24.ae