أعراض مزعجة في الجهاز الهضمي.. تعرف على أسبابها!

صالح الكسادي
صحة
أعراض مزعجة في الجهاز الهضمي.. تعرف على أسبابها!

 

مع ازدياد التوتر والقلق الذي قد نشعربه، غالبا ما تظهر بعض الأعراض الهضمية المزعجة كالانتفاخ والحموضة.

ولهذا، توصي أخصائية التغذية كلير بارنز، بتدوين الملاحظات عند الشعور بأعراض معينة في الجهاز الهضمي، لاسيما مع وجود التوتر والقلق.

ويمكن أن تتلخص الأعراض بالتالي:

حرقة المعدة

تشير الأدلة إلى أن 25 بالمئة من عامة الناس يعانون من الحرقة مرة واحدة على الأقل شهريا. وتاريخياً، كان يُعتقد أن حرقة المعدة مرتبطة بحمض المعدة المفرط، لكن النظريات الجديدة تشير إلى عكس ذلك، حيث أن انخفاض حمض المعدة (نقص الهيدروكلورية) يمكن أن يكون السبب.

وأوضحت كلير أن الحموضة المعوية مرتبطة بالإجهاد. ويدافع حمض المعدة ليمنع دخول الميكروبات المسببة للأمراض إلى الأمعاء، لذلك إذا كان منخفضا، فإنه يسمح بدخول هذه الميكروبات ويمكن أن يؤدي إلى نمو الكثير من البكتيريا الضارة. هذا يمكن أن يمنع جسمك من امتصاص العناصر الغذائية مثل فيتامين بي 12، وحمض الفوليك والحديد والكالسيوم والزنك.

وقالت كلير: “نقص هذه العناصر الغذائية يمكن أن يؤدي إلى تغييرات في نمط إنتاج الناقلات العصبية الكيميائية في الدماغ وربما يزيد من التوتر والقلق”.

الانتفاخ

يتأثر ثلثنا تقريبا بالانتفاخ، لكن العديد من الناس يلاحظون أيضا أنهم يعانون من الانتفاخ عندما يشعرون بالتوتر أو القلق.

وقالت كلير: “هذا ليس مفاجئا لأنه عندما يتم تنشيط الجهاز العصبي في أوقات الإجهاد، تقل نسب تدفق الدم إلى الجهاز الهضمي، قد ينتج عن ذلك عسر في الهضم، مما قد يؤدي لحدوث التهاب يكون مصدرا غذائيا لبكتيريا الأمعاء غير المرغوب فيها والتي قد تولد المزيد من الغازات”.

وأضافت كلير: “تأكد من أنك تشعر بالراحة قبل تناول الطعام، وركز بشكل كامل على الوجبة التي أمامك وخذ وقتك في المضغ جيدا”.

الإمساك أو الإسهال

يمكن أن يحدث الإمساك بسبب فرط نمو “الميكروبات الضارة” في القناة الهضمية، أو يمكن أن يكون لميكروبات الأمعاء تأثير معاكس وتسبب الإسهال بسبب ارتفاع مستويات السيروتونين.

وقالت كلير: “تناول الأطعمة المخمرة بانتظام مثل مخلل الملفوف والزبادي يمكن أن تساعد في تحسين التوازن والتنوع في ميكروبيوتا الأمعاء”.
زيادة تناول الألياف (الخضروات والفواكه والمكسرات والحبوب الكاملة) وشرب الكثير من الماء خلال اليوم يمكن أن يساعد أيضا في تحسين حركات الأمعاء.

المصدر: www.lebanon24.com